الجمعة، 27 مارس 2015

النائب حسن توران : آصالة انتمائنا وثقافتنا العريقة تبدأ من قرى ونواحي التركمانية

 قال النائب التركماني عن محافظة كركوك النائب حسن توران "إن ضمان عودة أمنة لجميع النازحين التركمان إلى مناطقهم المحررة تعتبر من اولوياتنا ضمن المرحلة الحالية والمقبلة وان الحفاظ على الجغرافية التركمانية من الإقصاء واجب جميع النخب والسياسيين والمثقفين والوجهاء والمواطنين وان الجغرافية التركمانية تحوي قرى وقصبات طالما على مر السنين اخرجت لنا كوادر مثقفة ونخب متعلمة اصبحت لنا مصدر فخر واعتزاز". جاء ذلك خلال استقبال نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب حسن توران وفدًا ضم وجهاء أهالي قرية بسطاملي التركمانية التابعة إلى ناحية آمرلي البطلة وذلك في مكتبه الرسمي اليوم الخميس 26 آذار 2015 وبحضور رئيس لجنة الخدمات في مجلس محافظة كركوك المهندس علي مهدي صادق وقد تطرق الوفد إلى قضية النزوح الذي تعرضوا لها بعد حزيران 2014 الماضي جراء تدهور الاوضاع الامنية واحتلال المناطق المجاورة من قبل عصابات داعش الارهابية ومدى امكانية بدء مرحلة رجوع العوائل إلى المناطق المحررة ، وقد اكد النائب حسن توران حرصه التام على عودة امنة وسليمة للعوائل النازحة إلى مناطقها وقال "بكل تأكيد نحن حريصون على ضمان عودة امنة وسليمة للعوائل النازحة إلى مناطقها المحررة وذلك بعد تهيئة الاجواء المناسبة لها وسوف نفاتح الجهات ذات صلة تلبية لنداء أهلنا في بسطاملي حول بدء مرحلة العودة لبيوتهم" يذكر ان قرية بسطاملي تعد من القرى التركمانية التي شهدت نزوح اهلها التي تضم اكثر من 1300 عائلة وهي من القرى التي تعد مصدر الكوادر العلمية والتربوية والادبية البارزة في المجتمع العراقي عمومًا والتركماني خصوصًا.