الثلاثاء، 23 يوليو 2013

محافظ كركوك ورئيس مجلس المحافظة يضعان حجر الاساس للبناية الجديدة للمحافظة ومجلسها


بحضور الدكتور نجم الدين عمر كريم محافظ كركوك والسيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس المحافظة والسيد راكان سعيد نائب محافظ كركوك والسيد ريبوار فائق عبدالمجيد نائب رئيس مجلس المحافظة واعضاء من المجلس وجمع من المسؤولين الحكوميين تم وضع حجر الاساس لبناية المحافظة ومجلسها والتي تعد إحدى ابرز المعالم العمرانية التي ستنفذ في المحافظة جنوبي المدينة وذلك يوم الاثنين الموافق 22/7/2013.
في مستهل المراسيم قدمت المهندسة المعمارية هوري طالباني المشرفة على المشروع نبذة عن التفاصيل الفنية لبناية المحافظة والمجلس والتي اشارت الى ان البناية يتكون من جناحين متكاملين اعتمدت نظام الفضاءات الواسعة بدلا من الغرف الصغيرة فضلا عن قاعة اجتماعات كبيرة اضافة الى قاعات صغيرة اخرى وان التصميم اعتمد طراز كلاسيكي يعكس تراث المدينة .
من جانبه قال السيد محافظ كركوك بان هذا المشروع هو احد الهدايا لاهالي كركوك وان هناك سعي لاخراج اكثر الدوائر الحكومية الى خارج مركز المدينة مثمنا سيادته جهود كافة الأطراف التي ساهمت في تنظيم هذا العمل من الادارة ومجلس المحافظة .
واشار الدكتور نجم الدين كريم إلى أن مدة المشروع هي 30 شهرا وبكلفة 50 مليار دينار عراقي متمنيا ان تنجز الشركة المنفذة وهي شركة زوزك والذي وصفها بالكفوءة في انجاز المشروع ضمن المدة المحددة لها وبالمواصفات الفنية المطلوبة.
بدوره وصف السيد رئيس مجلس المحافظة اليوم بالتاريخي للمحافظة مؤكدا على انه كان هناك اصرارا من قبل كلا الجانبين (السلطتين التنفيذية والتشريعية) على ان تكون بناية المحافظة ومجلسها في موقع واحد تأكيدا على وحدة أبناء المحافظة كون البناية هي رمز المحافظة وان هذه الخطوة هي نقلة نوعية لنقل اهم مؤسسة حكومية الى خارج مركز المدينة ،ومعبرا عن تفائله في تنفيذ المشروع باكمل وجه وباشراف المعمارية الكفوءة هوري طالباني .