الاثنين، 26 ديسمبر، 2011

رئيس مجلس محافظة كركوك يدعو إلى الاستفادة من التجارب السابقة وتفادي الأخطاء التي رافقت تنفيذ المشاريع


ترأس السيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس محافظة كركوك يوم الاثنين الموافق 26/12/2011 وبحضور نائبه ولجنتي المشاريع والأعمار والاقتصاد والمالية اجتماعا خاصا كرس لوضع اللمسات الأخيرة على نسب مجالس الاقضية والنواحي من ميزانية عام 2012.
الاجتماع بحث نسب كل وحدة ادارية ضمن تخصيصات عام 2012 باعتماد البطاقة التموينية حسب التعليمات الواردة وفي ضوء الإحصائية الواردة من وزارة التجارة  رئيس مجلس محافظة كركوك أشار الى التفاوت الموجود بين عدد نفوس كل قضاء وناحية وبين إحصائية البطاقة التموينية مؤكدا على ان مجلس المحافظة يسعى الى تحقيق العدالة في  توزيع الميزانيات وعدم الحاق الغبن باية وحدة ادارية وقال" يجب معالجة مسالة البطاقات التموينية بالنسبة للمواطنين القاطنين في الاقضية والنواحي والتي بطاقاتهم في مناطق أخرى وبالأخص في مركز المدينة" كما واوضح سيادته بضرورة الأخذ بنظر الاعتبار مدى إمكانية صرف الميزانيات وتنفيذ المشاريع ضمن السنة المالية وضرورة الاستفادة من التجارب السابقة وتفادي الأخطاء التي رافقت عملية تنفيذ المشاريع.
هذا وبعد الاستماع الى آراء ووجهات نظر رؤوساء مجالس الاقضية والنواحي حول النسب المخصصة لمناطقهم باعتماد البطاقة التموينية والتوضيحات التي قدمها أعضاء لجنتي المشاريع والمالية تقرر معالجة النقص الحاصل في ميزانية بعض الاقضية والنواحي من ميزانية باقي الاقضية والنواحي بعد موافقة تلك المجالس على ان تقوم لجنتي المشاريع والمالية وبرئاسة نائب رئيس مجلس المحافظة بمتابعة الموضوع ومعالجته.
كما وبحث المجتمعون خطة المشاريع المقدمة من قبل مجالس الاقضية والنواحي اذ تم التأكيد على عدم السماح بتغيير المشاريع المقدمة من قبل تلك المجالس وفرض مشاريع أخرى الا بعد موافقة رئاسة المجلس ولجنة المشاريع.