الأحد، 13 مايو، 2012

رئيس مجلس محافظة كركوك ينتقد عدم وجود عدالة في توزيع المشاريع من قبل بعض مجالس الاقضية والنواحي


التقى السيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس محافظة كركوك بمكتبه الرسمي يوم الأحد الموافق 13/5/2012 وفدا من أهالي قرية البريمة التابعة لناحية الملتقى والتي تقطنها عشائر الخفاجه.
وجرى خلال اللقاء الذي حضره أعضاء من المجلس ومدير شؤون عشائر كركوك المشاكل الخدمية التي تعاني منها القرية اذ انتقد وفد القرية وبشدة طريقة تعامل مجلس ناحية الملتقى مع القرية من الإهمال وعدم إتباع مبدأ العادلة في توزيع المشاريع طيلة السنوات الماضية مشيرا إلى ان القرية التي تبلغ تعدادها حوالي 3000 آلاف نسمة تعاني من مشكلة الكهرباء نتيجة قدم الأسلاك فيها وعدم وجود سوى محولة كهربائية واحدة فضلا عن عدم وجود شبكة إسالة المياه الصالحة للشرب وحاجة القرية الى بناء مدرسة ثانوية مع مستوصف مثمنين في الوقت ذاته الجهود المبذولة من قبل الإدارة والمجلس في توفير كافة الخدمات للمواطنين دون تمييز وعلى راسهم السيد المحافظ ورئيس مجلس المحافظة.

رئيس مجلس المحافظة تأسف من الأسلوب الذي تتعامل به بعض المجالس ومنها مجلس ناحية الملتقى مع القرى والمناطق التابعة للناحية حيث قال"هناك تشخيص خلل وعدم وجود عدالة في مسالة توزيع المشاريع من قبل مجلس ناحية الملتقى فضلا عن عدد من المجالس ولايمكن السكوت عن الظلم الذي يلحق بأية جهة" مشيرا الى ان من مجموع 4 مليارات دينار مخصصة ضمن خطة عام 2012 للناحية لم تخصص مجلس الناحية للقرية المذكورة سوى 67 مليون دينار فقط لتطوير الكهرباء وقال" سنسعى الى توفير احتياجات القرية من المشاريع الأساسية من الميزانية التكميلية التي سترد الى المحافظة او إدراجها ضمن خطة 2013 كون خطة العام الحالي تم إقرارها والمصادقة عليها".