الثلاثاء، 24 يناير 2012

مجلس محافظة كركوك يدعو المواقع الإخبارية الى التحري عن الحقائق قبل نشر الاخبار ويناقش مشاريع التقاطعات داخل مركز المدينة



قال السيد حسن توران رئيس مجلس محافظة كركوك بان هناك بعض المواقع الإخبارية تقوم بنشر اخبار عارية عن الصحة وملفقة تهدف الى تشويه سمعة مجلس المحافظة واعضاءه مشيرا الى قيام رئاسة مجلس المحافظة بالرد على هذه المواقع ومؤكدا في الوقت ذاته على ان ابواب رئاسة المجلس واعضاءه مفتوحة امام وسائل الاعلام داعيا المؤسسات الإعلامية والمواقع الإخبارية الى تحري الاخبار والتأكد من الحقائق قبل الفاق الأخبار الكاذبة عن أعضاء مجلس المحافظة.
جاء ذلك خلال الجلسة الاعتيادية لمجلس محافظة كركوك التي عقدت يوم الثلاثاء الموافق 24/1/2012 على قاعة اجتماعات المجلس بمبنى ديوان المحافظة وبحضور ممثلي كافة القوائم والكتل السياسية في المجلس ومنسقي مجالس الاقضية والنواحي التابعة بمحافظة كركوك.
الاجتماع كرس لمناقشة مشاريع التقاطعات في مركز المدينة ومطالبة دائرة البلدية بتغيير مواقع بعض المشاريع نتيجة وجود تعارضات مع مديرية ماء كركوك وبالتحديد في موقع مشروع مجسر الشورجة وعدم إمكانية تنفيذ النفق في الموقع فضلا عن نقل بعض مشاريع المجسرات والأنفاق  داخل مركز المدينة إلى مواقع أخرى نتيجة التعارضات .
رئيس مجلس المحافظة أكد على ضرورة إيجاد شركات المقاولة لطرق بديلة للمواطنين لتسهيل حركة السير أثناء قطع الطرق والشوارع الرئيسية خلال تنفيذ المشاريع داعيا في الوقت ذاته ابناء المحافظة الى التحلي بالصبر لحين انجاز تلك المشاريع.
وقدم رئيس لجنة الأعمار والمشاريع في مجلس محافظة كركوك السيد دلشاد بيروت توضيحاته حول محضر اجتماعا لجنته بخصوص الموضوع من ثم قدم أعضاء المجلس ملاحظاتهم واستفساراتهم والتي حملت انتقادات إلى الدوائر المعنية نتيجة لضعف التنسيق وعدم وجود دراسة شافية حول مثل هذه المشاريع التي تسبب إرباكا في عملية تنفيذ المشاريع وللمواطنين.
هذا وبعد استماع المجلس الى توضيحات قدمها معاون المحافظ للشؤون الفنية قرر المجلس عقد جلسة استثنائية يوم الخميس القادم لاستضافة مدراء الدوائر المعنية بغية حسم الموضوع واتخاذ القرارات المناسبة وبما تصب في خدمة أهالي المحافظة.