الأربعاء، 22 فبراير، 2012

بيان استنكار


يدين مجلس محافظة كركوك وبشدة سلسلة الانفجارات الإرهابية الجبانة التي استهدفت القوات الأمنية ومواطنو مدينتنا العزيزة وتحديداً منطقتي طريق بغداد وتسعين والمحافظات الأخرى والتي راح ضحيتها عددا من أفراد الشرطة والمدنين الأبرياء العزل بين شهيد وجريح وإلحاق إضرار جسيمة بممتلكات المواطنين .
إن مثل هكذا انفجارات تؤكد مدى الحقد الذي تكنه هذه العصابات لهذا الشعب ومدى الأساليب الدنيئة التي تلجأ إليها كون هدفهم الرئيسي هو إثارة الرعب والخوف في نفوس المواطنين الآمنين وخلق الفتن بين مكونات المحافظة المتآخية.
ندعو مواطنينا إلى الحيطة والحذر والتعاون مع السلطات الأمنية بغية عدم فسح المجال للإرهابيين من أعداء العراق لتنفيذ مآربهم وغاياتهم الخسيسة سيما والبلد يعيش مرحلة حساسة تستوجب تكاتف الجميع  ورص الصف .
نسال الله العلي القدير أن يتغمد شهداءنا الأبرار برحمته الواسعة ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ويمن بشفائه العاجل على الجرحى المصابين.

                                                               مجلس محافظة كركوك
                                                                      23/2/2012