الأحد، 17 مارس، 2013

رئيس مجلس محافظة كركوك يدعو الى مراجعة العديد من القوانين وبما تتماشى والتغيير الجذري الذي طرأ على نظام الحكم في البلد





يواصل مجلس محافظة كركوك فعالياته بمناسبة اليوم العالمي للمرأة إذ عقدت لجنة حقوق الانسان وشؤون المرأة والطفل في مجلس محافظة كركوك وبحضور رئيس مجلس المحافظة واعضاء من مجلس النواب العراقي ممثلي كركوك ومجلس المحافظة وممثلي منظمات المجتمع المدني المعنية بشؤون المرأة اجتماعا موسعا لمناقشة سبل النهوض بواقع المرأة في محافظة كركوك والحد من ظاهرة العنف ضدها وذلك يوم الاحد الموافق 17/3/2013 على قاعة المؤتمرات في جامعة كركوك.
استهل الاجتماع بالوقوف دقيقة على ارواح شهداء العراق وخصوصا شهداء حلبجة.
بعدها ألقى السيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس محافظة كركوك كلمة بالمناسبة أشار من خلالها إلى أن الاجتماع يأتي ضمن نشاطات وفعاليات مجلس المحافظة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة والتي سبقته احتفالية كبيرة لتكريم نخبة من القيادات النسوية في المحافظة وجدد سيادته تأكيده على ضرورة مراجعة العديد من القوانين في البلد ومنها ما تتعلق بالمرأة وبما يتماشى والتغيير الجذري الذي طرأ على نظام الحكم في البلد سيما تلك التي تقع خارج صلاحيات مجالس المحافظات وأضاف" إن الإطار القانوني وحده لايحمي المرأة من مظاهر العنف إنما نحن بحاجة إلى نشر التوعية وثقافة احترام المرأة ومساندتها لنيل حقوقها" مؤكدا على ان كركوك تستطيع ان تكون رائدة من بين كل المحافظات العراقية للارتقاء بالمستوى الثقافي كون المجتمع الكركوكي يسود فيه التعايش السلمي وينظر الى المرأة نظرة احترام.
رئيسة لجنة حقوق الإنسان وشؤون المرأة والطفل في مجلس المحافظة السيدة جوان حسن عارف أشارت الى أن لجنتها ارتأت عقد هذا الاجتماع مع المنظمات المعنية بشؤون المرأة وبحضور نواب كركوك في مجلس النواب العراقي بغية طرح كافة المطاليب والمقترحات التي تستوجب دعم ومساندة نيابية من خلال ممثلي المحافظة وإيصال تلك المطاليب إلى داخل قبة البرلمان والى الحكومة الاتحادية مشيرة في الوقت ذاته إلى إن لجنتها قدمت عدة مطاليب إلى اللجان المعنية في مجلس النواب والى الحكومة الاتحادية لغرض النهوض بواقع المرأة الكركوكية والسعي لسن التشريعات التي من شانها حماية المراة من كافة اشكال التمييز التي تمارس بحقها.
بدورها قدمت النائب ليلى حسن نبذة عن الجهود المبذولة من قبل لجنة المرأة في مجلس النواب العراقي لسن قانون العنف الاسري بعد وصوله الى مراحل متقدمة لغرض قراءته من قبل المجلس وسن القانون مبدية دعم نواب كركوك المطلق لكافة المطاليب والتوجهات الرامية للرفع من واقع المرأة في المحافظة من خلال إيصالها إلى الجهات ذات العلاقة مشيرة في الوقت ذاته إلى ان نواب كركوك تمكنوا في تثبيت حصة جيدة من الميزانية المخصصة لشريحة الأرامل والمطلقات فضلا عن تخصيص درجات وظيفية لتلك الشرائح ضمن ملاك وزارة التربية ضمن موازنة عام 2013.
بعدها فتح باب المداخلات للمنظمات النسوية المشاركة في الاجتماع لطرح مطاليبها ومقترحاتها وافكارهم على اعضاء مجلس النواب لغرض رفعها الى الجهات المعنية في مجلس النواب والحكومة الاتحادية.