الأربعاء، 14 نوفمبر، 2012

رئيس مجلس محافظة كركوك "نحن ضد الإرهاب ولكن يجب أن تكون كل إجراءات التحقيق والاعتقالات في ضوء القانون ومبادئ حقوق الإنسان"



قال السيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس محافظة كركوك ان البلد يواجه أعداءً كثر همهم زعزعة الأمن والاستقرار في العراق عموما وكركوك خصوصا وان الإرهاب يحاول جاهدا زرع بذور الفتنة والتفرقة بين أبناء المحافظة  مثمنا التضحيات الجسام التي قدمها وتقدمها الاجهزة الامنية للتصدي لتلك المخططات جاء ذلك خلال مؤتمر المنطقة الشمالية الذي اقامه مكتب المفتش العام في وزارة الداخلية وذلك على قاعة النشاط المدرسي في محافظة كركوك يوم الاربعاء الموافق 14/11/2012 وبحضور نائب محافظ كركوك واعضاء من مجلس المحافظة والمسؤولين الحكوميين والامنيين والشخصيات الاجتماعية وممثلي منظمات المجتمع المدني.
كما دعا السيد رئيس مجلس المحافظة الى ضرورة مراعاة مبادئ حقوق الإنسان اثناء قيام الاجهزة الامنية بواجباتها ومراعاة الدستور والقانون حيث قال"نحن ضد الارهاب ولكن يجب ان تكون كل اجراءات التحقيق والاعتقالات في ضوء القانون ومبادئ حقوق الانسان" مجددا تاكيده على ان الفساد المالي والإداري المتفشي في مؤسسات الدولة آفة يجب القضاء عليها، ومتمنيا ان يخرج المؤتمر بتوصيات يلمس فيها ابناء المحافظة والمحافظات العراقية نتائج بالامن والاستقرار.