الخميس، 30 أبريل، 2015

النائب حسن توران : اهل كركوك سيقررون مصيرها وعلى الحكومة الاتحادية التعامل بجدية مع احتياجات كركوك

جدد النائب الأول لرئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب حسن توران تبني التركمان مشروع إقليم كركوك الخاص وان أهلها سيحسمون مصيرها.
وقال النائب التركماني عن محافظة كركوك ورئيس قائمة جبهة تركمان كركوك اثناء الانتخابات النيابية التي جرت قبل عام من الان وفاز فيها "قبل عام من الان توجه اهل كركوك إلى صناديق الاقتراع ليختاروا ممثليهم في مجلس النواب العراقي وقد حملنا هذه الامانة النبيلة بطموحات مشروعة كبيرة من اجل كركوك واهلها بجميع مكوناتها واليوم نجدد العهد بأن تبقى كركوك ضمن أولويات برنامجنا البرلماني".
كما واكد عضو اللجنة القانونية البرلمانية النائب حسن توران على ان كركوك من المحافظات المهمشة وبحاجة لمزيد من الاهتمام حيث قال "تعاني كركوك من عدد من المشاكل التي تعيق فيها حركة العمران والتطوير الخدمي ونحن بحاجة إلى جدية والحرص في العامل مع كركوك كونها من المحافظات المتضررة وفي تهميش دائم لحقوقها وهي الان في هذه المرحلة تحمل عبء كبير نتيجة إيوائها ابناء المحافظات المتدهورة أمنيا إلى جانب مشكلة عدم صرف مستحقاتها من البترودولار.
كما وطالب نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية بوضع ضمانات من اجل تأمين عودة امنة للنازحين إلى  مناطقهم المحررة وحفاظ على المناطق التركمانية من مخططات التهميش.