الأربعاء، 15 يناير، 2014

رئيس مجلس محافظة كركوك يلتقي وفدا رفيع المستوى من المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكوردستاني


 

قال السيد حسن توران بهاء الدين رئيس مجلس محافظة كركوك "ان الحوار والتواصل بين الاطراف السياسية وعدم تهميش الاخر كفيل بحل جميع الخلافات" مؤكدا على ان غياب الرئيس مام جلال ترك فراغا كبيرا في كركوك كون فخامته كان عامل توفيق بين مكونات كركوك.
جاء ذلك خلال لقاءه بمكتبه الرسمي يوم الاربعاء الموافق 15/1/2014 وفدا رفيع المستوى من المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكوردستاني برئاسة السيد زبير عثمان النائب الاول لسكرتير المجلس.
واشار الوفد الزائر خلال اللقاء الذي حضره اعضاء من مجلس المحافظة الى ان الهدف من زيارته هو لتقديم الدعم الكامل لادارة ومجلس محافظة كركوك وتثمين الجهود الجبارة التي تبذلها الادارة ومجلسها في سبيل النهوض بالواقع العمراني والخدمي للمحافظة وتقديم افضل الخدمات للمواطنين دون تمييز محملا تحيات سكرتير المجلس السيد عادل مراد الى رئيس واعضاء مجلس المحافظة.
وتم التاكيد خلال اللقاء على اهمية التواصل بين كافة الاطراف لحلحلة الخلافات الموجودة وبما يضمن تحقيق توافق مكونات كركوك حول القضايا العالقة وفي مقدمتها مسالة الانتخابات ومشاركة الجميع في ادارة المحافظة بغية تحقيق تطلعات ابناءها في العيش بسلام وازدهار في ظل الاخوة والتعايش الموجود بين اطيافه وقومياته.